تغذية الطفل

السمنة لدى الأطفال من أين تأتي؟

السمنة لدى الأطفال من أين تأتي؟ هناك العديد من العوامل التي تدخل في سمنة الأطفال، ومن بينها يمكن أن نذكر هذه الحالات، عندما يولد طفل، يسأل الجميع عن وزنه ولماذا يكون نحيفًا، مع تقدم الطفل في السن، يبحث الجميع عن مدى جماله وطوله، غير مدركين أن السمنة لها عواقب يمكن أن تزعج هذا الطفل الجميل.

السمنة لدى الأطفال

الآباء هم أحد الأسباب الرئيسية للسمنة عند الطفل، عندما يعاني الوالدان من السمنة، فإنهم يوفرون الخلفية الرئيسية لسمنة الأطفال، ويجب عليهم الانتباه إلى حقيقة أن العوامل البيئية أكثر فعالية بالنسبة لأطفالهم.

كما تشمل العوامل البيئية التي يجب تعديلها أو التخلص منها عادات الأكل وأنماط نمط الحياة وقلة النشاط، والتي تلعب دورًا مهمًا في تطور السمنة.

العادات اليومية

العادات الغير مناسبة في تحضير واستهلاك الأطعمة التي تحتوي على طاقة مركزة ذات قيمة غذائية أقل،
والحلويات، ورقائق البطاطس والشوكولاتة، والآيس كريم والوجبات السريعة، والميل إلى الإفراط في تناول
الأطعمة الدهنية والحلوة التي تنتقل من الآباء إلى الأطفال، والاستهلاك العالي للوجبات الخفيفة.

وذات سعرات حرارية عالية، ليحل محل الهوايات الأخرى غير النشطة بألعاب الكمبيوتر والجلوس أمام التلفزيون
لفترات طويلة من الزمن.

الجلوس أمام التلفاز كل ساعة يزيد من فرص زيادة وزن الطفل، كما أن احتضان الطفل أثناء اللعب والجلوس من
أسباب السمنة.

والأسوأ من ذلك كله هو عادة تناول الوجبات الخفيفة أثناء مشاهدة التلفزيون وألعاب الكمبيوتر الشعبية، والتي
يستمتع بها معظم الآباء بأطفالهم بهذه الأجهزة.

الأطفال الذين يقضون أكثر من ثلاث ساعات في اليوم أمام ألعاب الكمبيوتر والتلفزيون هم أكثر عرضة للإصابة
بالسمنة ثلاث مرات.

يمكنك قراءة: أسباب تساقط الشعر بالثعلبة وطرق العلاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى