تغذية الطفل

الطعام للأطفال وعدم الإكثار منه

الطعام للأطفال وعدم الإكثار منه حيث تشكل مشكلة الأكل مصدر قلق كبير بين مسؤولي الصحة وأهالي الأطفال، وفي هذا المقال سنتعرف على بعض أنماط الحياة الصحية.

الطعام للأطفال وعدم الإكثار منه

كانت السمنة لدى الأطفال مصدر قلق على مدار العشرين عامًا الماضية، لأن هؤلاء الأطفال البدينين هم من
سيمرضون بالغين ويشكلون مجتمعاً أكثر مرضاً

ضعي قواعد لطفلك

يجب أن يأكل الطفل في وقت محدد وأن يأكل الطعام الصحي الذي أعددته له.

أبلغيه بمخاطر الوجبات الخفيفة السكرية أو الأطعمة الدسمة والمالحة، وأقل احتمالية اصطحابها إلى الأماكن
التي تحضر هذه الأطعمة.

قومي بإعداد الكثير من الأطعمة الصحية مثل الفواكه والخضروات النيئة المغسولة جيدًا والمقرمشات قليلة
الدسم والزبادي والحليب، وقدمها في منتصف اليوم.

دعِ الأطفال يقررون بأنفسهم مقدار ما يأكلونه عندما يكون لديهم شهية.

تشجيع الأطفال على تناول المزيد من الفاكهة والخضروات، ويجب أن تبدأ عادة تناول الفاكهة والخضروات منذ
الطفولة.

لا تشتري الآيس كريم للأطفال الذين تزيد نسبة دهون الحليب لديهم عن واحد في المائة، ولا تعطوا هذه
الآيس كريم للأطفال دون سن الخامسة إلا بإذن من الطبيب، ففي هذا العمر يحتاج الأطفال إلى استهلاك
سعرات حرارية أكثر.

اطلبِ من الأطفال مساعدتك في تحضير الطعام، سيحب الأطفال الطعام الذي أعدوه وسيستمتعون بتناوله.

لا تضيفي الملح والسكر غير الضروريين إلى طعام الأطفال.

لا تعوّدي الأطفال على إضافة الكثير من الملح أو السكر إلى طعامهم.

ولا تعطوا الحبوب الكاملة للأطفال دون سن الثانية لأنهم قد يعلقون في حلقهم ويسبب لهم الاختناق، إن تناول
الزبدة والفول السوداني والفول السوداني ليس ضاراً عندما لا يكون الطفل مصاباً بالحساسية تجاهها.

ماذا يريدون أن يأكلوا.

لا تستخدم الطعام كرشوة لطفل.

لا تعاقب الأطفال أو تحرجهم بسبب تناول أي نوع من الطعام، ولكن أخبرهم بأضرار ذلك الطعام.

خبز ومقرمشات مع زبدة الفول السوداني أو جبن قليل الدسم أو تونة أو سردين.

كعكة محضرة بدقيق الأرز والفول السوداني.

فواكه طازجة ومجففة.

زبادي.

جزر مقطع، خس، ملفوف وقطع طماطم.

حبوب الإفطار.

ماء وحليب وعصير وشاي خفيف.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى